القوّات الخاصة الليبية: استشهاد 33 جنديًا بالصاعقة وإصابة 20 آخرين

لقي 33 جنديًا بالقوات الخاصة الليبية “الصاعقة” مصرعهم وأصيب 20 آخرون جراء الاشتباكات ضد التنظيمات الإرهابية غرب مدينة بنغازي خلال شهر يناير الماضي.
وكان الجيش قد أعلن خلال الأيام الماضية، مقتل ثلاثة جنود وإصابة 88 آخرين جراء الاشتباكات ضد الجماعات الإرهابية.

وقال الناطق الرسمي باسم القوات الخاصة، العقيد ميلود الزوي،في تصريح لوكالة الأنباء الليبية بالبيضاء مساء أمس السبت، إن أغلب القتلى من الجيش كانت في معارك تحرير بوصنيب وقنفودة وبعض المناطق المحررة، وذلك جراء انفجار ألغام أرضية.

وأشار الزوي إلى، أنه على رأس الشهداء قادة ميدانين بارزين، أمثال البطل النقيب محمد دومة والبطل ورئيس عرفاء احتياط حمد الصويعي والبطل رئيس عرفاء علي الدرناوي وغيرهم.

وأشاد الزوي، بالدور الذي قدموه الجنود قبل استشهادهم، حيث وصفهم بـ”أبطال سطَّروا ملاحم جهاد ضد هذه العصابات المارقة”.

وتقدمت القوات الخاصة، إلى أُسر الشهداء بخالص المواساة والعزاء، وتعهدت بمواصلة الجهاد حتى تحرير كامل التراب الليبي، من هذه الفئة الباغية التي تدعي الإسلام.