الشاهد يأذن بفتح تحقيق في وفاة رضيع بسوسة

علمت موزاييك أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد أذن لوزيرة الصحة سميرة مرعي بفتح تحقيق فوري لتحديد المسؤوليات في وفاة الرضيع في مستشفى فرحات حشاد بسوسة.

ويذكر أن رضيعا توفي مساء اليوم السبت 4 فيفري 2017 في مستشفى فرحات حشاد بسوسة بعد أن وضع لما يقارب 16 ساعة في بيت الأموات مساء الجمعة ظنا أنه فارق الحياة، حسب ما أكدته مصادر من المستشفى لمراسل موزاييك بالجهة.
وأفاد مراسل موزاييك بالجهة بأنّ زوجة جمال بن عامر وهو أصيل القلعة الكبرى قد أنجبت مساء الجمعة ولدا ولكن تم الاتصال بالأب من طرف المستشفى ليعلموه في ساعة متأخرة من ليلة البارحة بوفاة ابنه.

وتحول الوالد صباح اليوم صحبة أخيه لاستخراج شهادة وفاة وكل الوثائق اللازمة وعند وصوله إلى المستشفى تم تسليمه الرضيع في ‘كردونة’ وعندما قام بحمله بكى الرضيع فأخذته الممرضة ركضت نحو زملائها قائلة’ إنه حي!’.

علما وأن الرضيع قد بقي ليلة كاملة أي 16 ساعة في بيت الأموات حسب ما أكده الأب بعد أن ظن الإطار الطبي للمستشفى انه قد فارق الحياة.

وصرح الأب لمراسل موزاييك بأنه سيقوم برفع قضية عدلية بالمستشفى نتيجة ما لاحظ من تسيّب على حد تعبيره.