ترامب يضع الجزائر ضمن قائمة أصدقاء أمريكا

أرسلت الإدارة الأمريكية، بمؤشرات تطمين سياسية واقتصادية في اتجاه الجزائر.

وفي وقت وضع الرئيس الجديد للولايات المتحدة الأمريكية قائمة بسبع دول ممنوعة من دخول التراب الأمريكي وصفت الخارجية الأمريكية الجزائر بالشريك الهام، والضامن للاستقرار الإقليمي، تزامنا مع استقبال الكونغرس أعضاء من البرلمان الجزائري بحضور الرئيس دونالد ترامب.

وذكر بيان لمجلس الأمة الجزائري ، أن الوفد البرلماني الجزائري تحادث مع أعضاء من الكونغرس الأمريكي حول تطور العلاقات البلدين .

، ويضم الوفد الذي حضر مأدبة غداء نظمها الكونغرس وحضرها الرئيس دونالد ترامب شخصيا، عضو مجلس الأمة حفيظة بن شهيدة ونائب رئيس المجلس الشعبي، جمال بوراس والناطق باسم التجمع الوطني الديمقراطي، صديق شيهاب ورئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الجزائرية-الأمريكية عبد الكريم مهني.

وبين البيان ذاته أنه تم التطرّق خلال اللقاء الى مراجعة الدستور الذي كرس أسس دولة القانون ووفر ضمانات جديدة لحماية حريات المواطنين، كما كان موضوع التشريعيات المقررة شهر ماي المقبل، حاضرا خلال اللقاء وأن الكونغرس الأمريكي أبدى اهتماما للدور الذي ستلعبه الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات في تكريس المسار الديمقراطي، وضمان الشفافية وحياد الإدارة في المواعيد الانتخابية القادمة، والتي لن تتخلى فيها الجزائر عن الملاحظين الدوليين.