5 معلومات مثيرة وغير متوقعة عن الجزء الثاني من مسلسل “السلطانة كوسيم”

إختتم الموسم الأوّل من مسلسل “السلطانة كوسيم” بوفاة السلطان “عثمان” قتلاً، وصعود السطان “مراد الرابع” إلى العرش بمساعدةٍ من والدته “كوسيم” التي إنتقمت من كل من حاول أذيّة أبنائها وسلبها إيّاهم.

وقد بدأت ورشات العمل لأبطال الجزء الجديد على أن ينطلق التصوير خلال الأيّام القليلة المقبلة، غير أنّ تغييرات جذريّة ستطرأ على هذا الإنتاج التاريخي الضخم الذي يعدّ إستكمالاً لـ”حريم السلطان”- العمل الذي إجتاح جميع دول العالم و حطّم الأرقام القياسيّة بنسبة المشاهدة وعدد اللغات التي دُبلج إليها.

وفي ما يلي، سنسلّط الضوء على 5 معلومات هامة تتعلقّ بـ “السلطانة كوسيم 2”
1-بطلة جديدة بدور “كوسيم” للمرة الثالثة

بعد أن أعلنت بيرين سات إنسحابها من الموسم الثاني من “السلطانة كوسيم” لعدم رغبتها بتأدية شخصيّتها في مرحلة الشيخوخة، وقع الإختيار على نورغول يشيلتشاي كي تكون بديلتها.

وبذلك، تكون قد أدّت دور “كوسيم” في المسلسل الواحد 3 نجمات على التوالي، هنّ اناستازيا تسيليمبيو اليونانيّة الأصل، وتبعتها بيرين سات والآن نورغول!

لو إستمرّت بيرين سات في الموسم الثاني من “السلطانة كوسيم”، كانت ستتقاضى 100 آلاف ليرة تركيّة عن الحلقة الواحدة بدلاً من 90 ألفاً.

وبحسب التقارير، فإنّ مواقفقة نورغول على الحلول بديلة لبيرين جاء مقابل أجر مادّي يوازي أو يزيد حتى عن أجر الأخيرة، إذ أنّ يشيلتشاي تخاطر بنجوميّتها لأنّه لن يكون لها مهرب من المقارنة مع التي سبقتها على أداء الدور وهذا ما قد يؤثّر سلباً على مسيرتها الفنيّة.

ولذلك، حرصت “كوسيم” الجديدة على أن تضمن على الأقل، حقّها المادي من هذه المخاطرة!
3-قناة عرض جديدة

بعد أن إحضتنت قناة “Star TV” حقوق العرض الحصريّة للموسم الأوّل بحلقاته الـ30، فازت قناة “فوكس” بحقوق عرض الموسم الثاني مقابل مليون و300 ألف ليرة تركيّة، بحيث ترى المحطّة أنّ المسلسل سيعود عليها بأرباحٍ من نسب الإعلانات.

وتجدر الإشارة هنا، إلى أنّ “السلطانة كوسيم” لم يحقّق الرايتينج المطلوب في تركيا ولكنّه إستمرّ بسبب نجاحه مدبلجاً إلى بعض اللغات الأخرى.
4-شخصيّات رحلت وجديدة تنضم

ودّعنا في الموسم الأوّل الكثير من الوجوه التي معظمها لعبت دور شخصيّات تتعرّض للقتل في إطار الأحداث، ومن بينهم هوليا أفشار “السلطانة صفية” ومتى هوروأوغلو “ذو الفقار” واكين كوتش “السلطان احمد” واصليهان غوربوز “السلطانة حليمة” وتولين أوزين “السلطانة هندان” واسرا ديرمانجي أوغلو “جنة هاتون” وغيرهم…

أمّا في الموسم الثاني، وإلى جانب نورغول، فسنتابع كل من فرح زينب عبدالله بدور “السلطانة عائشة” زوجة “السلطان مراد الرابع” االذي سيؤدّي دوره متين أكدولغار، هذا بالإضافة إلى عدد من الممثلين الشباب أمثال بوراك يمان تورك وجينر جيندوروك.
5-القصة تتحول الى “السلطان مراد” أكثر من “كوسيم”

فيما ركّز الجزء الأوّل على رحلة وصول “كوسيم” من اليونان إلى الدولة العثمانية كهدية للسلطان احمد، سيشهد الموسم الثاني تركيزاً أكبر على حياة إبنها “مراد الرابع” الذي سيجلس على العرش في سن صغيرة. “كوسيم” ستكون نائبة السلطنة في بداية الأحداث في ظل تصاعد قوّة الإنكشاريين ضد العرش.

ويُفال أنّ الجوء الثاني من “السلطانة كوسيم” قد لا يحمل إسمها حتى وقد يتحوّل إلى “القرن العظيم-عهد السلطان مراد الرابع”.