البيت الأبيض: تجربة إيران الصاروخية لن تمر دون عقاب

قال البيت الأبيض الخميس، إن التجربة الصاروخية الإيرانية الأخيرة “لن تمر دون عقاب”.
وأضاف المتحدث باسم البيت الأبيض، شون سبايسر، في مؤتمر صحفي: “سيتم اتخاذ عدد من الخطوات العقابية بحق طهران، سيتم الإفصاح عنها تباعاً”.
وأمس الأربعاء، قال مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي، مايكل فلين، في بيان تلاه على الصحفيين في البيت الأبيض، إن “تجربة إيران لصاروخها الباليستي في وقت سابق من الأسبوع الجاري، عرضت حياة الأمريكيين إلى الخطر”.
وحذّر من أن واشنطن ستضع إيران “رسمياً تحت الملاحظة”، دون أن يقدم أي تفاصيل.
وأمس الأربعاء، أكد وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان، قيام بلاده باختبار صاروخ “باليستي” خلال الأيام الماضية، مشيرًا أن طهران “لن تسمح بتدخل أي جهة أجنبية في شؤونها”.
وبموجب الاتفاقية النووية بين إيران ومجموعة دول “5+1″ (الدول الخمسة دائمة العضوية في مجلس الأمن بالإضافة إلى ألمانيا)، الموقعة في 14 جوان 2015، يُحظر على طهران تنفيذ تجارب للصواريخ البالستية لمدة 8 سنوات.
في السياق، قال جمهوريون بارزون بالكونغرس الأمريكي إنهم سيؤيدون فرض عقوبات جديدة على إيران في الوقت الذي أعلن فيه الرئيس دونالد ترامب إنه “لا يستبعد أي خيار من على الطاولة” في التعامل مع طهران بعدما أجرت تجربة لإطلاق صاروخ باليستي.
وقال بول ريان رئيس مجلس النواب إنه سيؤيد فرض المزيد من العقوبات على إيران وإنه يجب على الولايات المتحدة أن تتوقف عن “استرضاء” طهران.
وأبلغ ريان الصحفيين “سأكون مؤيدا لعقوبات إضافية على إيران… أعتقد أن الإدارة السابقة بالغت في استرضاء إيران.”
وقال السناتور بوب كوركر رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ لرويترز إن لجنته “في المراحل الأولية” للعمل على تشريع يتعلق بالقضية النووية.
وأضاف أنه ناقش هذا الأمر في البيت الأبيض مع مايكل فلين مستشار ترامب للأمن القومي أمس الأربعاء قبيل إعلان فلين عن أن واشنطن توجه تحذيرا رسميا إلى إيران بشأن “نشاطها المزعزع للاستقرار”.
وقال كوركر إن إدارة ترامب ستتخذ موقفا أقوى ضد إيران رغم أنه لا يتوقع أن تضع تصرفاتها نهاية للاتفاق النووي الدولي.
وأضاف أن إدارة ترامب ستعمل على “محاسبة إيران عن الانتهاكات التي تحدث.”
ومن جانبه قال ترامب للصحفيين اليوم الخميس إن كل الخيارات “مطروحة على الطاولة” فيما يتعلق بالرد على تجربة الصاروخ الباليستي الإيرانية.
جاء ذلك في رده على سؤال بشأن ما إذا كان سيبحث خيارات عسكرية للرد على إيران بعد يوم من إعلان مستشار الأمن القومي الأمريكي أنه “حذر” طهران بهذا الشأن.