الغنوشي : “لا نتمنى عودة الارهابيين… وان عادوا سيكشفون عمّن سفّرهم الى بؤر التوترّ”

قال رئيس حركة النّهضة راشد الغنوشي “نحن لا نتمنّى عودة الإرهابيّين ولكن القانون يسمح لهم بذلك والدستور التونسي يسمح لكل حملة الجنسية التونسية بالعودة إلى دولتهم”.

وأضاف الغنّوشي في حديث لـ”ميدل ايست آي”، “هناك محاكم و هناك سجون ولا بد من تطبيق القانون عليهم وهم قتلة مكانهم في السجون بتطبيق قانون مكافحة الإرهاب بعد ذلك لابد من استدعاء المختصين مثل رجال الدين و علماء النفس لمعالجة أمراضهم.”

وتابع ” إذا حدث وعادوا إلى تونس فإنّهم سيكشفون لنا عمّن سفّرهم إلى بؤر التوتّر”.

وحول الاتهامات الموجهة لحزبه بضلوعه في تسفير الشباب التونسي إلى بؤر التوتّر قال رئيس حركة النهضة إنّ “هذه مناكفات سياسيّة”، مشددا على أن أحزابا تخشى من فوز حركة النهضة في الانتخابات البلدية تريد تخويف التونسيين منها عبر ربطها بالإرهابيّين.

وقال “من يتّهموننا ينسون أنه خلال حكم النهضة في عهد الترويكا تم تصنيف أنصار الشريعة تنظيما إرهابيا و قد أعلنا عليهم الحرب و منعناهم من عقد مؤتمرهم.”