أسير فلسطيني يطعن ضابطا إسرائيليا في معتقل النقب

دفعت السلطات الإسرائيلية بعشرات من أفراد الشرطة والسجانين إلى معتقل النقب لقمع الأسرى الفلسطينيين، بعد أن أقدم أسير على طعن ضابط إسرائيلي، الأربعاء.

وأطلقت القوات الإسرائيلية الغاز على المعتقلين الفلسطينيين، وسط حال من التوتر والاستنفار، حسب ما قالت مصادر فلسطينية لـ”سكاي نيوز عربية”.

وفي تعليقها على الحادث، قالت وزارة الأسرى الفلسطينية إن “الهجمة المسعورة التي تشنها إدارة السجون الإسرائيلية على الأسرى في سجني نفحة والنقب تصعيد خطير..”.

وأكدت أن الأمر “ينذر بانفجار الأوضاع داخل السجون”، محملة “حكومة الاحتلال المسؤولية ولاسيما بعد قرار فرض وتشديد العقوبات على الأسرى”.