حاجب العيون : مسيرات منادية بالتنمية وشلل يصيب المدينة

أغلقت جميع المؤسسات العمومية والمحلات التجارية الخاصة، ما عدا الصحية مما تسبب في شلل كلي للعجلة الاقتصادية و الاجتماعية . وتجمّعت أعداد كبيرة من الأهالي وسط المدينة سرعان ما تحولت الي مسيرة جابت عدد من شوارع وانهج المدينة.ورفعت خلال المسيرة العديد من الشعارات المطالبة بالتنمية وحق القيروان في التشغيل والمندّدة بتجاهل مطالب المعتمدية .
.
وطالب المحتجون بوضع حد لاستفحال الأزمة وغياب التنمية بمنطقتهم و الاستجابة لمطالب مواطنيها و التي تتمثل في تشغيل فرد من كل عائلة و تسوية وضعية عمال الآلية و الحضائروإحداث مستشفى جهوي .وإحداث مكتب شغل قار و مستقل.وبعث فرع للصندوق الوطني للتأمين عن المرض (CNAM) وبعث فرع للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي (CNSS)و إحداث مكتب بريد ثاني و إحداث محكمة ناحية وإعادة تهيئة السكة الحديديةو توزيع الأراضي الفلاحية التابعة للدولة على المعطلين عن العمل من أصحاب الشهائد العليا و دعمهم بقروض فلاحيةو بعث مناطق سقوية مع تهيئة المسالك الفلاحيةوإعادة النظر في المنطقة الصناعية و التشجيع على بعث مشاريع فيها
هذا وقام شباب منطقة حاجب العبون بمسيرة احتجاجية داخل المدينة رفع فيها عدد الشعارات المطالبة بالتنمية والنهوض بالجهات الداخلية في ولاية القيروان وطالب باستدعاء وفد وزاري في أجل أقصاه أسبوع ابتداءا من اليوم .
الشباب المحتج اكد ان تحركاتهم الاحتجاجية مشروعةودعو كافة مواطنات و مواطني معتمدية حاجب العيون لاستكمال مسارهم الثوري في تحقيق مطالبهم التي التي سلبت منهم علي حد تعبيرهم . وهددو في حال عدم الاستجابة لجملة هذه المطالب سيقومون بالتصعيد و القيام بكافة التحركات المشروعة في سيبل تحقيق كل المطالب.