مفاجأة: محمد بوغلاب ضمن لجنة تحكيم الأفلام العربية بمهرجان كان السينمائي

يستعد «مركز السينما العربيّة» لإطلاق «جوائز النقاد» التي ستوزّع ضمن احتفال منفصل ضمن فعاليات «مهرجان كان السينمائي الدولي» الذي يجري بين 17 و28 ماي 2017. ووفق ما نقل موقع «هوليوود ريبورتر» الأميركي اليوم، تأتي هذه المبادرة في سياق جهود المركز لتطوير ودعم السينما العربية عالمياً.

26 ناقداً من 15 بلداً حول العالم يرأسهم المصري أحمد شوقي (الصورة)، سيختارون الأفلام العربية الرابحة، ضمن الخانات التالية: أفضل فيلم، وأفضل مخرج، وأفضل كاتب، وأفضل ممثل، وأفضل ممثلة.

من جهته، قال المحلل السينمائي السوري ومدير ومؤسس شركة MAD Solutions المنظمة لأنشطة «مركز السينما العربيّة»، علاء كركوتي، إنّ «جوائز النقاد» مبادرة هي الأولى من نوعها «تشمل نقاداً متخصصين في السينما العربية، في سياق استراتيجية المركز لخلق مبادرات وأنشطة ضمن كل المهرجانات السينمائية البارزة حول العالم». وأضاف: «إنّها إضافة جديدة للمركز في عام 2017، والآتي أعظم».

ولفت «هوليوود ريبورتر» إلى أنّ الأفلام المرشحة ستُختار بناءً على معايير محدّدة، تتلخص في أنّها يجب أن تكون قد عرضت خلال عالم 2016 خارج البلدان العربية، كما يجب أن تكون إحدى الشركات المنتجة على الأقل عربية، إضافة إلى أنّ الأفلام يجب أن يكون طويلة، إما خيالية أو وثائقية.

أما لائحة أعضاء لجنة التحكيم، فتضم إلى جانب أحمد شوقي: إبراهيم العريس (لبنان)، أسامة عبد الفتاح (مصر)، وأوليفييه بارليت (فرنسا)، وبشّار إبراهيم (فلسطين)، وديبورا يونغ (الولايات المتحدة)، ودراغان دوبيسا (كرواتيا)، وجاي ويسبيرغ (الولايات المتحدة)، وحاسم عاصي (العراق)، وحمادي كيروم (المغرب)، وخليل ديمون (المغرب)، وزياد خزاعي (العراق)، وسمير فريد (مصر)، وسيدني ليفين (الولايات المتحدة)، وطارق الشناوي (القاهرة)، وعبد الستار ناجي (الكويت)، وعلاء الشيخ (فلسطين)، وقيس قاسم (العراق)، ومحمد بوغالب (تونس)، ومحمد رضا (لبنان)، ونبيل حدجي (الجزائر)، ونديم جرجورة (لبنان)، وعرفان رشيد (العراق)، ونينا إي. روث (الولايات المتحدة)، وهوفيك حبشيان (لبنان)، وهدى إبراهيم (لبنان).