البنك الافريقي للتنمية يجدد دعمه لتونس

جدد البنك الافريقي للتنمية التزامه بمواصلة دعم تونس ومساندتها في تنفيذ برامجها واهدافها التنموية، وفق ما أكده محمد العزيزي المدير العام، الذي تم تعيينه على رأس المركز الاقليمي لشمال افريقيا للبنك الافريقي للتنمية بتونس.
وبين العزيزي في لقاء جمعه، الثلاثاء، بوزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي محمد الفاضل عبد الكافي، أن قرار احداث خمسة مراكز اقليمية في القارة الافريقية يندرج في اطار استراتيجية البنك الجديدة التي ستركز على النجاعة في تنفيذ المشاريع التنموية وتقريب وتحسين الخدمات للبلدان الاعضاء.
وأكدا ان اختيار تونس لاحتضان مركز شمال افريقيا يعكس مستوى الثقة التي تحضى بها تونس لدى أصحاب القرار. وأشار أن المرحلة القادمة ستشهد انطلاق الاعداد لتوفير حاجيات المركز الجديد على المستوى البشري واللوجستي.
وقدم محمد الفاضل عبد الكافي ، من جهته، عرضا حول الوضع الاقتصادي في تونس وابرز التحديات القائمة خاصة على مستوى التوازنات المالية ورؤية الحكومة الاصلاحية في مختلف القطاعات والرامية الى تحسين اداء الاقتصاد الوطني ودفع عجلة النمو.
وبين عبد الكافي في ذات السياق ان تونس تعول بالاساس على امكانياتها الذاتية وطاقاتها وكذلك على دعم شركائها لاسيما البنك الافريقي للتنمية، الذي يعد أحد أبرز الشركاء الماليين لتونس والداعمين لبرامجها التنموية. وأكد استعداد الوزارة لتقديم المساعدة الضرورية حتى ينطلق المركز الاقليمي للبنك في العمل في احسن الظروف والاجال.
يذكر ان محمد العزيزي كان مرفوقا بياسين فال المدير العام المساعد للمركز وعبد المجيد الملوكي عضو مجلس ادارة البنك.