والد ‘أيوب’ يتحدث عن تفاصيل مفاحشة ابنه وحرقه

شهدت ولاية باجة نهاية الأسبوع الماضي حادثة أليمة ومريعة حيث تعمد منحرف اختطاف طفل يدعى ‘أيوب’ يبلغ من العمر 11 سنة ثم فاحشه ، وعمد في مرحلة ثانية إلى قطع شرايين يديه وأضرم النار في جسده.

وأكد والد الطفل لـجيهان ميلاد في صباح الناس اليوم الاثنين 30 جانفي 2017 أن الحالة الصحية لابنه مستقرة، مضيفا أن الحروق في جسده هي من الدرجة الثانية والثالثة.

ودعا والد أيوب السلطات إلى التحرك في هذا الإطار مطالبا بحق ابنه.