حماس تفتح صفحة جديدة مع مصر

قال مصدر في حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس)، الجمعة، إن حركته فتحت مع مصر “صفحة جديدة” من العلاقات الثنائية بين الطرفين.

وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه لوكالة الأناضول للأنباء لأسباب وصفها بـ”الخاصة”، إن حماس طوت “الخلافات السابقة” مع مصر، مؤكداً أن الأيام المقبلة ستشهد لقاءات “أمنية” بين الجانبين، للتوصل لاتفاق لضبط الحدود بين غزة ومصر.

وفجر الجمعة، قالت حماس في بيان، إن وفداً يترأسه نائب رئيس مكتبها السياسي، إسماعيل هنية، والذي وصل قطاع غزة ظهر الجمعة، عبر معبر رفح البري، اختتم زيارة إلى مصر، استغرقت عدة أيام، عقد خلالها سلسلة من “اللقاءات المثمرة” مع المسؤولين المصريين.

وأكد المصدر ذاته، أن اللقاء الذي جمع الوفد (ضم إلى جانب هنية عضوي المكتب السياسي للحركة موسى أبو مرزوق وروحي مشتهي)، كان مغايراً عن اللقاءات السابقة التي جمعت حماس بمسؤولين مصريين.

وأضاف “كان اللقاء صريحاً وشفافاً وتناول كافة القضايا الأمنية والسياسية، واستقبل المسؤولون المصريين الوفد بحفاوة شديدة، وسط اهتمام مصري كبير بإنجاح الزيارة على أتم وجه”.

وأكد المصدر، أن “جلسات الحوار الأخيرة مع المسؤولين المصريين، أسست أجواء إيجابية لعلاقات جديدة مع القاهرة”، ووصفها بأنها “أفضل ما يكون”.