بعد عدم فوزه في اِنتخابات المكتب التنفيذي: هذا ما قاله لسعد اليعقوبي

علّق الكاتب العام لنقابة التعليم الثانوي لسعد اليعقوبي، في تدوينة على صفحته بالفايسبوك مساء أمس الخميس 26 جانفي 2017، على خسارة قائمته في مؤتمر الاِتحاد.

وقال الكاتب العام لنقابة التعليم الثانوي أنّه “لم نتمكن من اقناع نواب المؤتمر بحقنا في تواجد في الصف الأمامي واختاروا الإخوة الذين اختلفنا معهم”، مضيفا “تهانينا الصادقة لهم وسنكون عينا عليهم وسندا لهم وسنقاسمهم اعباء المرحلة القادمة بثقلها وصعوبتها”.

وتابع لسعد اليعقوبي “دخلت غمار الانتخابات وصارعت مع نواب المؤتمر وحققنا انتصارات مهمة نراها دعامة للديمقراطية داخل المنظمة ستظهر قيمتها بعد حين”.

النص الكامل للتدوينة:

“دخلت غمار الانتخابات وصارعت مع نواب المؤتمر وحققنا انتصارات مهمة نراها دعامة للديمقراطية داخل المنظمة ستظهر قيمتها بعد حين …لم يغتصب حق النقابات الاساسية في ان تكون صاحبة القرار وسيكون حضورها متصاعدا من مؤتمر لأخر …لم نسمح بتغيير الفصل العاشر القديم والخاص بالدورتين …ثبت الجميع حق المرأة في كل الهياكل ونقح اللوائح بما يوضح توجهات الاتحاد في المرحلة القادمة …لم نتمكن من اقناع نواب المؤتمر بحقنا في تواجد في الصف الامامي واختاروا الاخوة الذين اختلفنا معهم …تهانينا الصادقة لهم وسنكون عينا عليهم وسندا لهم وسنقاسمهم اعباء المرحلة القادمة بثقلها وصعوبتها ….غدا اعود الي اخوتي في مكتب النقابة العامة كي ننكب علي ما ينتظرنا من اعباء تتعاظم يوما بعد يوم ونستعد لهيئة ادارية في القريب العاجل ونعد لتحرك ضد وزارة الشباب والطفولة ..وكأس حشاد للرياضة والعمل والعمل اليومي بما فيه من تفاصيل وارهاق ….عاش الاتحاد مستقل ديمقراطي ومناضل اما الباقي فتفاصيل”.