حركة النهضة تدعو إلى التسريع بالإصلاح وإطلاق المشاريع الكبرى

دعت حركة النهضة، في بيان اليوم 20 مارس 2016 بمناسبة إحياء الذكرى الستين للاستقلال، إلى التسريع بالإصلاحات وإطلاق المشاريع الكبرى.

وذكّرت الحركة بالتحديات الأمنية والاقتصادية والاجتماعية التي تواجهها البلاد والتي تجد جذورها في فشل التنمية ونقص العدالة الاجتماعية وتفشي ظواهر الفقر والفساد والبطالة والتهميش الجهوي.

وثمّنت، في البيان ذاته، عقد الحوار الوطني للتشغيل، مؤكّدة سلامة الخيار السياسي  نتيجة قيامه على التوافق والشراكة والتعايش، مشيرة أن هذا  التحول الذي حقق للتونسيين والتونسيات منجزهم الوطني وهو تحرير المواطن داخل وطنه.

وأشادت الحركة بملحمة بن قردان التي أكدت أن الإرهاب لا مستقبل له في تونس وأن الإرهابيين لا حاضنة لهم فيها، مشيرة إلى أن تونس قدّمت درسا في توطين الديمقراطية ودرسا للآخر في دحر الإرهاب.

وجدّدت ترحمها على شهداء تونس من عسكريين وأمنيين ومدنيين بذلوا أرواحهم وهم يتصدون ببسالة إلى عصابات الإجرام الإرهابي.

كما شدّدت على أن الاستقلال الذي يتم الاحتفاء بعيده الستين مسار وطني تحميه الوحدة الوطنية ويحصّنه إقبال التونسيين على العمل والتضحية مضيفة انه بحاجة إلى تعهد إنجازاته وتجاوز هناته وفتح آفاقه حتى يكون الاستقلال تحقيقاً مطرداً للتنمية والأمن والعدالة والحرية.