ضحايا بغارات على تعز ومقتل 80 مرتزقا للسعودية

استشهد 8 مدنيين يمنيين جراء غارات سعودية على مناطق متفرقة من محافظة تعز. كما طالت الغارات العاصمة صنعاء ومأرب والجوف وشبوة.

ما زالت دماء المدنيين تسيل في اليمن بسبب اصرار تحالف العدوان السعودي على استهداف الاحياء السكنية والمنشات العامة والخاصة والبنى التحتية.

فقد تعرضت محافظة تعز لغارات على مناطق متفرقة، ما ادى الى استشهاد 4 مدنيين وجرح اخر في مدينة الضباب، بالاضافة الى استشهاد 4 اخرين اثر قصف مرتزقة الرياض لشارع 26 في المدينة.

وفي العاصمة صنعاء، استهدفت الغارت الهستيرية سوق مهيوب في شارع 60 ومنطقة الحفا، بالاضافة الى مناطق متفرقة بمديرية نهم، ما ادى الى تضرر منازل المواطنين وممتلكاتهم.

كما استهدفت مناطق مجزر وحريب بيجان في مأرب ما الحق خسائر فادحة في قلعة حريب التاريخية، كما طالت مديرية المتون في الجوف ومديرية عين بشبوة.

معارك الضباب تطيح بـ80 مرتزقاً

في المقابل قتل اكثر من 80 من مرتزقة الرياض بينهم قيادات من القاعدة في جبهة الضباب بتعز، وذلك خلال مواجهات مع قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية، التي تمكنت من تأمين مساحات كبيرة في الجبهة رغم الاسناد الجوي الذي تلقاه المرتزقة والارهابيون.

وبحسب “سبأ نت” اكد مصدر عسكري، أن وحدات من الجيش واللجان الشعبية نفذت عمليات نوعية بمنطقة الضباب أسفر عنها مصرع 80 من مرتزقة الغزو بينهم القيادي المدعو العميد محمد عبدالله العوني أركان حرب اللواء 35 المعين من قبل قوات الغزو والقياديين في القاعدة يحيى مبهيط وأبو عبيدة الحدي وإصابة العشرات وتدمير آليات وعتاد عسكري.

وأشاد المصدر بهذه العملية النوعية التي أسفرت عن مصرع وجرح العشرات من المرتزقة بينهم قيادات من المطلوبين للجيش واللجان الشعبية، مشيراً الى أن الجيش واللجان الشعبية عازمون على تعقب كل القيادات العميلة الموالية لقوات الغزو والاحتلال حتى يتم تطهير اليمن من شرورهم.

وفي مثلث الاحيوق، استهدفت القوة الصاروخية اليمنية آليات المرتزقة وحققت اصابات مباشرة.

الهزائم لاحقت المرتزقة الى مأرب، حيث دمرت القوات اليمنية المشتركة مدرعتين تابعة للمرتزقة في منطقة كوفل.

وشوهدت آلية عسكرية تهرع للمكان لسحب القتلى، كما قتل قيادي للمرتزقة يدعي احمد الزهر اليافعي خلال عمليات عسكرية اسفل جبل هيلان.

وفي شبوة، افشلت القوات اليمنية محاولة تقدم للمرتزقة باتجاه منطقة عسيلان ما ادى الى مقتل واصابة عشرات المرتزقة واعطاب مدرعتين.

كما قتل عدد من المرتزقة وعناصر للقاعدة، خلال تمشيط اطراف مديرية الزاهر بالبيضاء.