القوات العراقية تحرر ناحية كبيسة من “داعش” وتزحف نحو هيت

أعلنت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة الأنبار أن القوات الأمنية ومقاتلي العشائر حرروا ناحية كبيسة جنوب قضاء هيت، وأشارت الى انهيار تنظيم “داعش” داخل الناحية وهروب عناصره الى مركز القضاء.

وبحسب “السومرية نيوز”، قال عضو اللجنة راجع بركات العيفان: إن “القوات الأمنية ومقاتلي العشائر حرروا ناحية كبيسة جنوب قضاء هيت (70 كم غرب الرمادي)، وفرضوا كامل سيطرتهم عليها”.

وأضاف العيفان، أن “تحرير كبيسة جاء بعد انهيار وانكسار تنظيم داعش وهروب عناصره الى مركز قضاء هيت”.

كما حررت القوات الامنية وابناء العشائر الحي العسكري في هيت غرب مدينة الرمادي، واجلت نحو 600 عائلة كانت محتجزة لدى “داعش”.

وقال الحشد الشعبي: ان “القوات الامنية حررت الحي العسكري في هيت غرب مدينة الرمادي”، وأكد موفد الحشد أن “خط الصد لدى داعش انهار في هذا المحور”، مبينا ان “القوات الأمنية اخلت العوائل الى منطقه الكيلو ٦٠ ما يقارب ٦٠٠عائلة كان داعش الإرهابي يحتجزهم”.

وحررت القوات العراقية معمل اسمنت كبيسة ورفعت العلم العراقي فوقه.

يذكر ان القوات العراقية بدأت هجوماً كبيراً لاستعادة السيطرة على قضاء هيت غرب مدينة الرمادي في محافظة الانبار من تنظيم “داعش” الارهابي.

ويقود جهاز مكافحة الارهاب العملية العسكرية بمشاركة الجيش والشرطة والعشائر التي ترمي الى تحرير مدينة هيت وناحية كبيسة، وبدأت العملية بغارات جوية وتقدم بري من الجهة الغربية من قاعدة عين الاسد نحو مدينة هيت وناحية كبيسة، وطهرت القوات الامنية منطقة الحوضة بمحيط قضاء هيت حيث قتل العشرات من “داعش”.

تحرير منطقتين استراتيجيتين شرق الفلوجة

هذا ونفذت القوات المشتركة عملية في قضاء الكرمة شرق الفلوجة ما أدى لتطهير منطقتي الاستراتيجيتين البو سايح والمعامل، ومقتل 40 عنصراً من التنظيم الارهابي بينهم قادة في العملية.

وكان رئيس مجلس ناحية البغدادي بمحافظة الأنبار مال الله العبيدي قد أعلن عن انطلاق عملية عسكرية واسعة لتحرير منطقة جبة شمال الناحية من تنظيم “داعش”، فيما أشار الى أنه تم تحرير جسر وحيد الذي يربط منطقة جبة بمركز ناحية البغدادي، ورفع العلم العراقي فوقه.