الفنان يوسف فوزي يعتزل التمثيل نهائياً بسبب المرض..

أزمة مرضية مفاجئة أصابت الفنان الكبير يوسف فوزي صاحب الأعمال الدرامية التليفزيونية والسينمائية الهامة، جعلته يعتذر هذا العام عن 8 أعمال ما بين دراما تليفزيونية مقرر عرضها فى رمضان المقبل، وعدة أفلام سينمائية جار التحضير لها.
الفنان الكبير يوسف فوزي أكد اعتزاله النهائي للتمثيل، لعدم تمكنه من أداء عمله، بسبب إصابته بمرض الشلل الرعاش، والذي يمنع تركيزه في تجسيد أدواره، كما يظهره بشكل مهتز أمام الكاميرات، يفسد أداء أدواره على حد قوله، موضحاً أنه راض كل الرضا بقضاء الله، وفضل الابتعاد عن الحياة التمثيلية تمامًا، حتى لا يكون السبب في تعطيل أحد أو يكون مصدر مضايقة، أثناء تجسيده لأحد الأدوار، خاصة وأنه كان معروفا عنه تحضيره الجيد لمشاهده قبل الذهاب لتصويرها، فكان يحفظ الحوار جيدا، ويستعد لتجسيده أمام الكاميرا في أفضل شكل.
وأضاف فوزي قائلاً “أعلم جيدا أن هذا اختبار وضعني الله فيه، وسأسعى للنجاح فيه، ولم يصعب عليّ في هذا الأمر سوى “أكل عيشي”، الذي انقطع بمرضي هذا.
وأوضح فوزي أن هذا المرض ليس له علاج، بل أنه يزداد مع تقدم السن، مشيرا إلى أنه يسير الآن على المسكنات المنومة، داعيا الله أن يشفيه هو وكل مريض ويفرج الكرب عن كل صاحب كربة.
والمفارقة أن الفنان الكبير يوسف فوزي سبق وجسد دور طبيب أصيب بمرض الشلل الرعاش، فى مسلسل “أوبرا عايدة”، بطولة يحيى الفخراني وصفية العمري والراحل مصطفى متولي وحنان ترك وأحمد خليل، من تأليف أسامة غازي، وإخراج أحمد صقر.
يذكر أن الفنان القدير يوسف فوزي خاض السباق الرمضاني الماضي من خلال مسلسلي “أستاذ ورئيس قسم”، من بطولة عادل إمام وأحمد بدير، من تأليف يوسف معاطي، وإنتاج تامر مرسي، وإخراج وائل إحسان، و”ولي العهد”، من بطولة حمادة هلال ولوسي وعلا غانم وريم البارودي وإدوارد، من تأليف أحمد محمود أبو زيد، وإنتاج عبد الله أبو الفتوح، وإخراج محمد النقلي.