تأهب أمني في العاصمة العراقية.. والداخلية تؤكد عدم ترخيص أي اعتصام أو تظاهر

شددت السلطات العراقية الإجراءات الأمنية في العاصمة بغداد ونشرت نقاط التفتيش على جميع مداخل المنطقة الخضراء والطرق المؤدية إليها تحسبا للاحتجاجات والاعتصام الذي دعا الزعيم الشيعي مقتدى الصدر أتباعه إليه أمام بوابات المنطقة اليوم الجمعة.

وأكدت وزارة الداخلية العراقية في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني في ساعة مبكرة من صباح اليوم أنها “لم تعط تصريحا بإقامة أي اعتصام أو تظاهر أمام بوابات المنطقة الخضراء، وقد أعلمت الجهة التي طلبت الترخيص بهذا الأمر تفاديا لكل إشكال أو التباس يحصل من سوء التقدير للعواقب والاحتمالات”.

وكان الصدر أعلن أمس أن أتباع تياره سيبدأون اليوم اعتصاما أمام بوابات المنطقة الخضراء في أول إجراء احتجاجي من نوعه يشهده العراق للمطالبة بإجراء إصلاحات حكومية ومحاربة الفساد الإداري. وقال في بيان :”لنكن جاهزين ليوم غد بكل الاستعدادات المادية والمعنوية والالتزام بالتعليمات الأمنية والإدارية”.