محكمة مصرية تقضي بسجن 48 طفلا لمدة عامين

أصدرت الدائرة 20 بمحكمة جنايات الإسكندرية في مصر،امس الخميس، حكما بحبس 48 طفلا لمدة عامين، في القضية  المعروفة إعلاميا باسم “الترحيلة”، حيث أدانت المحكمة الأطفال بتهمة التعدي على 10 أمناء شرطة، وحكمت بالحبس عامين مع الشغل وعامين تحت المراقبة.

من جانبه، أدان المركز العربي الإفريقي للحريات وحقوق الإنسان الأحكام الصادرة، مطالبا المنظمات الحقوقية المعنية بحماية الطفل بالتدخل الفوري، لإنقاذ هؤلاء الأطفال “الأبرياء”، من براثن الأحكام التي وصفتها بـ”الجائرة” والتي تقضي على طفولتهم ومستقبلهم.

ودعا المركز العربي الإفريقي، في بيان له الخميس، المجلس القومي للطفل، والمجلس القومي لحقوق الإنسان بسرعة التدخل وإيقاف هذه الأحكام.

كما أدانت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان (JHR) هذا الحكم، مؤكدة أنه يفتقر لأدنى معايير المحاكمات العادلة، ولم يراع القانون ولا روح القانون ولا مستقبل أطفال في مُقتبل حياتهم، وقام بتدميرهم، وتهديد مستقبلهم بل وحاضرهم.