سمير الوافي ل”زملائه الشامتين” : هكذا سانتقم

ازاء شماتة “بعض زملائه” فيه بمناسبة الحكم الصادر ضده ب3 اشهر سجنا.. كتب سمير الوافي التحديثة التالية:
“شماتة بعض الزملاء تلخص أخلاقهم…البعض تمنى عودتي إلى السجن…والبعض كتب “اللهم إني شامت” والبعض زيف الخبر وحرفه حاقدا…هذه هي أخلاقهم وعلى قدر أخلاقهم يكون وضعهم ومستواهم مهنيا وإنسانيا…مزيد من الفشل والعجز والانحطاط…أما أنا فلا أتقن ولا اعرف سوى نوعا واحدا من الإنتقام…أفضل إنتقام هو النجاح…سأنتقم كالعادة بالعمل…فالسجن الذي دخلته ظلما خرجت منه أقوى عكس ما توقعوا وما تمنوا….والحكم الذي صدر تم تنفيذه مسبقا…وسنعقبه لرد الظلم…وسيظل الشامتون حيث هم وسأظل اعذبهم بعملي فقط…ولن تبقى سوى جملتي الذهبية ” ما أجمل أن تضحك عندما يتوقع ويتمنى أعدائك أن تبكي”…سمير الوافي”..