نحو تركيز مدارس تونسية في دول الخليج وافريقيا الفرنكوفونية

أعلن وزير التربية، ناجي جلول، اليوم الاربعاء في المنستير، أنّ وزارة التربية لها برنامج لتركيز مدارس تونسية في دول الخليج وفي الدول الإفريقية الفرنكوفونية، مشيرا كذلك إلى وجود اتفاقيات مع بعض الدول السكندنافية لتتولى الكفاءات التونسية تدريس

اللّغة العربية والحضارة الإسلامية فيها.

وأفاد في تصريح صحفي على هامش افتتاح الملتقى الوطني للتعبير الجسماني والفنون التشكيلية في قصر العلوم

بالمنستير أن الوزارة تشجع كلّ انفتاح على الخارج، وتعمل على ترسيخ ثقافة الانفتاح لدى التلاميذ مع التجذر في الهوية التونسية.

وقال الوزير في نفس التصريح إن اتفاقيات التوأمة بين المؤسسات التربوية التونسية والأجنبية سجلت تراجعا خلال السنوات الأخيرة، غير أنّ الوزارة ساعية إلى إعادة تنشيطها ودعمها.