رئيسة البرلمان الهولندي ترفض الوقوف دقيقة صمت على ضحايا تفجير أنقرة

رفض مجلس النواب الهولندي، الثلاثاء، تلبية طلب أحد أعضائه الوقوف دقيقة صمت على أرواح ضحايا تفجير أنقرة الإرهابي الأخير.

وقال مراسل الأناضول إنّ النائب عن حزب دينغ، توناهان قوزو (من أصل تركي)، دعا النواب إلى الوقوف دقيقة صمت على أرواح ضحايا تفجير أنقرة، خلال الجلسة المخصصة لمناقشة الاتفاق المبدئي بشأن اللاجئين بين تركيا والاتحاد الأوروبي، إلّا أنّ رئيسة المجلس (عن الحزب العمالي، التي تولت هذا المنصب في جانفي الماضي)، خديجة عريب، رفضت تلبية طلبه.

وعلّلت عريب (من أصل مغربي) سبب رفضها بأنه كان على النائب إبلاغ رئاسة المجلس بطلبه هذا قبل بدء الجلسة، في وقت أعرب فيه نواب من الأحزاب الأخرى عن تأييدهم لقرار رئيسة المجلس.

ووقع الأحد تفجير إرهابي بسيارة مفخخة في ميدان “قزلاي”، وسط العاصمة التركية أنقرة، أسفر عن مقتل 37 شخصا، وسقوط عشرات الجرحى، بحسب حصيلة رسمية.