اتصالات تــونس تكشف عن علامتها التجارية الجديـدة

قام الرئيس المدير العام لاتصالات تونس نزار بوقيلة صحبة المدير المركزي للشؤون التجارية والتسويق إيريك سبارت كربوريو أمام جمع غفير من المدعوين بلغ عددهم 500 ضيفا من شخصيات وحرفاء وشركاء وممثلي وسائل الإعلام بالكشف عن الهوية الجديدة للمشغل التاريخي والتي ترافق التموقع الاستراتيجي للمؤسسة وذلك خلال حفل بهيج انتظم بالفضاء الممتاز لنادي الصولجان لنزل ذي رزيدنس بضاحية قمرت.

وانتظمت هذه السهرة على وقع المفاجأة حيث تم تسليم وسائل الإعلام بطاقات دعوة دون أي علامة مميزة يطلب منهم فيها التحول إلى مكان معين في ساعة محدّدة.

اتصالات تونس، المشغّل التونسي التاريخي

تجدر الإشارة إلى أن المشغل التاريخي اتصالات تونس التي تم تأسيسها سنة 1995 أصبحت شركة خفية الإسم سنة 2004 قبل أن تتمّ خوصصتها جزئيا سنة 2006 تسدي إضافة إلى الخدمات التي تقدّمها في مجالي الهاتف القار و الهاتف الجوّال، خدمات الانترنت إلى ما يفوق ستة ملايين مشترك سنة 2015 .

اتصالات تونس و التحوّل نحو مشغّل للخدمات الرقميّة

وأصبح من الضروري لاتصالات تونس أن تتغيّر وترافق وتشارك وتنخرط بشكل مستدام في هذا التطوّر الرقمي في سوق الاتصالات حيث تمتزج القنوات والمحتويات وتحتل التكنولوجيا الرقمية مكانة متميزة في حياة الإنسان.

وترتكز إستراتيجية اتصالات تونس على تجزئة السوق لتقترح على حرفائها مقاربة مشخّصة وعروضا متجدّدة تتلاءم حقّا مع انتظاراتهم، كما ستولي عناية فائقة إلى مزيد استقطاب الحرفاء من بين الشباب من خلال عرض مغر سيخصص لهم في القريب العاجل.

كما تنخرط اتصالات تونس في هذه الثورة الرقمية من خلال عروض ذات محتويات متجددة على غرار “الفيديو حسب الطلب” ومن خلال عرضها «الآي سي فليكس » كما ستمكّن مشتركيها من التمتّع بالتطوّرات التكنولوجية الكبرى على غرار التمتع بخدمات الإنترنت عبر الهاتف القار بالاعتماد على الألياف البصرية إضافة إلى خدمات الجيل الرابع وهو ما سيسمح لجميع المشتركين بكامل البلاد التونسية بالتمتع بهذه التكنولوجيا في أفضل الظروف.

و تتزامن هذه الاستراتيجية الجديدة مع تطوّر العلامة وهويتها وأسلوبها الاتصالي.

وتعبّر هذه الهوية الجديدة على تنوّع العروض والحرفاء التي تقطع مع قواعد اللون الواحد الذي تجاوزه التاريخ و ترنو نحو عالم ملوّن و متنوّع يعبّر على جميع المشاعر.

وقام فريق اتصالات تونس خلال السهرة وبهذه المناسبة بعرض شريط يقدّم الحملة الإشهارية للعلامة التجارية والهوية البصرية للمشغل

وصرّح نزار بوقيلة الرئيس المدير العام لاتصالات تونس :”تغيير هوية المؤسسة ليس بالأمر العادي و قد اتخذنا هذا القرار إثر تفكير ملي و بعد متابعة دقيقة لملاحظات حرفائنا وككل مؤسسة ناجحة، فإننا نجيد الإنصات لحرفائنا، وما هذه الهوية الجديدة التي نهديها إليهم جميعا، انعكاسا لحس الإنصات لدينا ولتطوّرنا المتواصل من عالم الهاتف إلى عالم التكنولوجيا الرقمية.”