الرئيس السوداني : “الأسد لن يرحل … سيُقتل”

قال الرئيس السوداني عمر حسن البشير أن الرئيس السوري بشار الأسد لن يغادر السلطة سلميا، بل سيقاتل إلى جانب طائفته حتى يُقتل.

وقال البشير لجريدة عكاظ السعودية عن عدم مطالبته برحيل الأسد قال “لأنه لن يرحل.. لأنه يقاتل بكل طائفته، وهذه الطائفة مترابطة وتقاتل مع بعضها سواء في سورية أو لبنان والعراق، وأقول بشار لن يرحل، سيقاتل إلى أن يُقتل، وحزب الله وإيران وروسيا معه كما تشاهد الآن”. كما تطرق البشير إلى الحديث عن إيران قائلا “طهران لديها مشروع توسعي كبير ولم نكن نعرف ذلك، إلا أن السعودية لم تكن راضية عن الوجود الإيراني في السودان، وبالفعل اكتشفنا صحة هذا الكلام وتحذيرات المملكة جول نياتها فطردناهم من بلادنا”، وتابع “أما تدخلات حزب الله فبالنسبة لي هي مكشوفة، وهناك طائفة تدافع عن بعضها في سورية وهي القلة الحاكمة ويمثلون 3 % لكن يهمها وجوده؛ لأنه طائفة واحدة سواء أكان لبنانياً أو سورياً أو عراقياً أو إيرانياً، هم طائفة واحدة يشدون ويؤازرون بعضاً، وحزب الله متورط في الدم السوري”. وعن علاقته بالرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح قال “كنا قديماً صديقين مقربين، وكذلك كان صديقاً وقريباً من المملكة، لكن بكل أسف لم يستطع تحمل الإبعاد عن السلطة، وتحالفه مع الحوثيين خطأ كبير وقع فيه ويتحمل نتائجه”