الاتحاد والنصر.. كلاسيكو مثير عنوانه الصدارة

سيكون استاد الملك عبدالله “الجوهرة المشعة” بجدة مسرحاً لقمة كبيرة تجمع الاتحاد وضيفه النصر في ختام المرحلة التاسعة من دوري جميل السعودي للمحترفين، في حين يبحث الهلال عن مواصلة انتصاراته، حينما يستضيف الرائد، وستكون مهمة الباطن صعبة حينما يستضيف الأهلي.
وعلى استاد الجوهرة المشعة ستشعل صدارة دوري جميل السعودي للمحترفين كلاسيكو الاتحاد وضيفه النصر اللذين يبحثان عن ثلاث نقاط ستدفع الفائز نحو المقدمة.
ويأمل الاتحاد في أن يواصل مستوياته المميزة التي قدمها هذا الموسم والتي منحته صدارة الترتيب، برصيد 19 نقطة بفارق نقطتين عن قطبي الرياض.
وسيكون بإمكان التشيلي سييرا أن يستعين بكامل لاعبيه بعد عودة المصري محمود عبدالمنعم “كهربا” من الإصابة، وجاهزية التونسي أحمد العكايشي الذي لم يشارك كثيراً مع الفريق منذ بداية الموسم.
ولن تكون مهمة الاتحاد سهلة كون النصر الآخر يبحث عن انتصاره الخامس على التوالي بقيادة مدربه الكرواتي زوران الذي عاد الفريق الى المنافسة من جديد.
وتنفس زوران الصعداء بعد تأكد مشاركة المدافع البرازيلي برونو أوفيني الذي تعرض لإصابة أول أمس، إلا أنه استبعد القائد حسين عبدالغني مرة أخرى من القائمة الأساسية.
ونجح النصر في جمع 12 نقطة في لقاءاته الأربعة الماضية بفوزه على الوحدة والأهلي والفيصلي وأخيراً الرئد في المرحلة السابقة ليرفع رصيده إلى 18 نقطة في المركز الثالث وبفارق الأهداف عن الهلال الثاني.
وعلى استاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض يسعى الهلال لمواصلة الانتصارات والاستفادة من نتيجة قمة الاتحاد والنصر والتي ستجعله يبتعد عن أحدهما في حال فوزه على ضيفه الرائد.
واستغل الهلال فترة التوقف التي امتدت قرابة الأسبوعين بإقامة معسكر إعدادي في العاصمة القطرية الدوحة بقيادة مدربه الأرجنتيني رامون دياز الذي أشرف على الفريق في لقاءي الاتحاد الذي خسره 2-صفر والفتح الذي كسبه 1-صفر.
ويعلم الهلاليون أن التعثر سيجعل وضع الفريق صعباً للغاية كونه سيطير يوم الجمعة المقبل لمواجهة أهلي جدة على استاد الجوهرة المشعة في المرحلة العاشرة.
وفي المقابل يبحث الرائد عن استعادة نغمة الانتصارات مجدداً والتي فقدها الفريق في المرحلة السابقة بخسارته أمام النصر 3-1 ليبقى الفريق في المركز السابع برصيد 12 نقطة.
وفي حفر الباطن يتطلع الأهلي لمواصلة انتصاراته والتقدم أكثر نحو فرق المقدمة حينما يحل ضيفاً ثقيلاً على الباطن.
ونجح الأهلي في استعادة توازنه عقب الخسارة من النصر 1-صفر في المرحلة السابعة لينجح بتحقيق فوزٍ سهل على ضيفه الوحدة 4-صفر ليرفع رصيده إلى 16 نقطة في المركز الخامس وبفارق ثلاث نقاط عن المتصدر الاتحاد.
وعلى الطرف الآخر ستكون مهمة الباطن صعبة إذا ما أراد استعادك توازنه عقب تلقيه خسارتين متتاليتين من أمام الاتحاد 2-صفر والوحدة 5-1 ليحتل الفريق المركز 11 برصيد 8 نقاط.