افتتاح معرض الأماكن المقدسة المشتركة بمتحف باردو

افتتح رئيس الجمهوريّة، الباجي قائد السّبسي، صباح اليوم، الجمعة 18 نوفمبر 2016 معرض “الأماكن المقدّسة المشتركة” بالمتحف الوطني بباردو بحضور وزير الشّؤون الثّقافيّة محمّد زين العابدين وأعضاء مجلس نوّاب الشّعب والحكومة والسّفراء المعتمدين بتونس ورؤساء البعثات الدبلوماسية إضافة إلى ثلّة من المبدعين والمثقّفين ومجموعة من عائلات ضحايا الأعمال الإرهابية من تونس ومن فرنسا.

وكان هذا المعرض، الذي انتظم بالتعاون بين المعهد الوطني للتّراث ومتحف حضارات أوروبا والمتوسّط بمرسيليا، مناسبة تمّ خلالها إطلاق ” إعلان تونس ضدّ الإرهاب ومن أجل التّسامح والتّضامن بين الشّعوب والثّقافات والأديان.
وبيّن السّفير الفرنسي بتونس أوليفيي بوافر دارفور أنّ هذا المشروع المشترك بين تونس وفرنسا يبيّن عمق علاقات التّسامح الدّيني بين البلدين على مدى العصور وأبرز أنّ حضور عائلات ضحايا الإرهاب من تونس وفرنسا دليل على توحد ضفّتي المتوسّط ضدّ آفة معاكسة لمعاني التّلاقي الانساني عبر التّاريخ وهي ظاهرة الإرهاب.
المسار الذّي يقدّمه المعرض سيحمل زوّاره من 19 نوفمبر 2016 وإلى غاية 12 فيفري 2017 عبر أبرز الوجوه و الأماكن المقدّسة المشتركة بين الأديان التّوحيديّة في المتوسّط مسار لا تبشير فيه ولا تكفير بل ائتلاف وانتصار للقيم الانسانيّة المشتركة التّي نادت بها الدّيانات التّوحيديّة الثّلاث ونبذ لكلّ نعرات العنف والتّعصّب والإرهاب.