فوز غير مريح للقابسي التونسي على كالوم الغيني إفريقيًا

0
1

حقق فريق الملعب القابسي التونسي،السبت، فوزا غير مريح  في ذهاب الدور الثاني لكأس الكونفدرالية الإفريقية، على حساب آس كالوم الغيني بهدفين لواحد.

وأحرز للقابسي اللاعب حمزة الجلاصي، بعد دقيقتين من بداية المباراة، وأضاف أحمد حسني، الهدف الثاني في الدقيقة 18، فيما أحزر للضيف الغيني اللاعب ساليفو بانغورا قبل  نهاية المباراة بدقيقتين.

وبعد صافرة الحكم البينيني ماموني غياغو، تقدم الملعب القابسي بقيادة مدربه الجديد الأسعد الدريدي، وحاول الفريق الغيني الرد في الدقيقة التاسعة إثر ضربة حرة مباشرة لكن الكرة مرت فوق المرمى .

وحرص الملعب القابسي والذي يشارك لأول مرة في المسابقة الإفريقية على تدعيم تفوقه وتمكن من ذلك في الدقيقة 18 بواسطة احمد حسني الذي غالط الحارس الغيني عبد العزيز كايتا، وسط احتجاج من لاعبي كالوم معتبرين أن هناك تسلل .

واضاع الفريق التونسي في الدقيقة 24 فرصة لاضافة هدف ثالث بواسطة وجدي الماجري.

وبحث كالوم الغيني بحث عن تقليل الفارق وضغط على الملعب القابسي في الدقائق الاخيرة من الشوط الاول، ولكن تصويبة كامارا القوية تمر في الدقيقة 38 فوق مرمى الحارس صالح عثمان، وفي الدقيقة 44 انقذ لاعب الملعب القابسي اليو سيسي مرمى فريقه من هدف محقق.

وفي الشوط الثاني، تفنن الملعب القابسي في اضاعة الفرص خصوصا في الدقيقة 62 عن طريق احمد حسني الذي وجد نفسه وجها لوجه مع الحارس الغيني، لكنه اضاع الفرصة باعجوبة كما تصدت العارضة لتصويبة هشام السيفي  في الدقيقة 73 .

ودفع الملعب القابسي الثمن باهضا، عندما استقبل مرماه هدفا في الدقيقة 89 إثر خطأ دفاعي فادح استغله اللاعب البديل ساليفو بانجورا الذي اقحمه المدرب التونسي لكالوم بسام قويدر، في آخر المباراة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here