مدير الديوان الرئاسي : كلام وزير الشؤون الدينية “هفوة كبيرة”

إعتبر مدير الديوان الرئاسي سليم العزابي أن تصريح وزير الشؤون الدينية عبد الجليل سالم كان تعبيرا عن موقف شخصي ولم يعبر البتة عن موقف الدبلوماسية التونسية.
ووصف العزابي خلال حضوره أشغال لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية اليوم الجمعة لدى مناقشتها الباب المتعلق بميزانية رئاسة الجمهورية لسنة 2017 كلام وزير الشؤون الدينية “بالهفوة الكبيرة” التي يجب أن يتحمل مسؤوليتها.
يذكر أن رئيس الحكومة، يوسف الشاهد، قد قرر صباح اليوم الجمعة إقالة عبد الجليل سالم من مهامه كوزير للشؤون الدينية وذلك “لعدم احترامه ضوابط العمل الحكومي وتصريحاته التي مست بمبادئ وثوابت الدبلوماسية التونسية”، وفق ما جاء في بلاغ لمصالح الإعلام والتواصل برئاسة الحكومة.
وكان وزير الشؤون الدينية السابق عبد الجليل سالم قد إعتبر أمس الخميس لدى مناقشته ميزانية الوزارة مع نفس اللجنة أن “المدرسة الوهابية هي سبب الصراع وما يشهده العالم الإسلامي من تشدد وإرهاب”، مضيفا أنه “سبق وأن طالب السفير السعودي بالإصلاح في هذا الشأن”.