منزل بورقيبة: مهاجمة راعية أغنام وإحالتها على الإنعاش

عمدت مجموعة من الأنفار اول امس الهجوم على امرأة في عقدها الخامس كانت ترعى الاغنام , حيث اعترضوا سبيلها ثم قاموا بضربها باستعمال الهراوات حتى أغمي عليها

وتبين فيما بعد أن المعتدين أصحاب أرض فلاحية، قالوا خلال استنطاقهم أمنيا أن المرأة المذكورة اخترقت الخطوط الحمراء من خلال مرور قطيعها عبر أرضهم الخاصة.

هذا وقد تم فتح بحث أمني من قبل أعوان الحرس الوطني بالجهة من أجل التوصل إلى الأسباب الحقيقية وراء هذه الحادثة الغامضة وخاصة ان المتضررة ترقد الان بقسم الانعاش بمستشفى منزل بورقيبة.