قريبا الحسم في مسألة إدماج كتلة “الحرة” مع حركة مشروع تونس

سيتم الحسم خلال الأيام البرلمانية لكتلة “الحرة” المنعقدة اليوم السبت وغدا الأحد بجهة صفاقس في مسألة إدماج كتلة الحرة مع حزب حركة مشروع تونس وتغيير تسميتها”، ذلك ما أكده الناطق الرسمي باسم الكتلة سهيل العلويني مساء السبت في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء.
وأضاف العلويني أن الأيام البرلمانية ستكون مناسبة أيضا للنظر في من سيترأس اللجنة البرلمانية الممنوحة لكتلة الحرة بالبرلمان ومناقشة قوانين المشاريع ذات الأولوية كقانون المالية لسنة 2017 والتمييز العنصري والتعجيل بإصدار القوانين الخاصة بالفساد والمخبرين عن المفسدين ومبادرات اللجان التشريعية بمجلس نواب الشعب.
يشار الى أن الأيام البرلمانية لكتلة “الحرة”، التي تعد 25 نائبا بمجلس نواب الشعب، انطلقت مساء اليوم السبت بأحد النزل وسط مدينة صفاقس لتتحول غدا الأحد الى جزيرة قرقنة لمواصلة أشغالها.