إعدام شاعر سوري مشهور على يد “داعش” في سوريا

أعدم تنظيم “داعش” الإرهابي الشاعر محمد بشير العاني ونجله إياس، في مدينة دير الزور، يوم الخميس، بحجة اتهامهما بالردة.
وكان “داعش” الإرهابي اعتقل الشاعر وابنه إياس من منزلهما في مدينة دير الزور، مطلع العام الجاري، واقتادهما إلى جهة مجهولة.
ومحمد بشير العاني، عضو اتحاد الكتاب العرب في سورية، وعضو جمعية الشعر، وهو من أبرز شعراء محافظة دير الزور.
ووفقا لوسائل الأعلام المحلية، ولد في عام 1960، وحصل على شهادة بكالوريوس في الهندسة الزراعية، وله ثلاث دواوين شعرية، أولها “رماد السيرة” 1993. ثم “وردة الفيحة” — دار علاء الدين، دمشق 1994، و”حوذي الجهات” الصادرة عن دار المجد العام 1994