استراليا تعلن الحرب على عصابات الدراجات النارية

اعلنت استراليا اليوم الجمعة الحرب على عصابات الدراجات النارية والغت تاشيرات اكثر من عشرة من افراد هذه المجموعات الاجانب في اطار مكافحة انتشار المخدرات وانشطة النصب وتبييض الاموال.
وكشف وزير الهجرة بيتر دوتون  انه الغى او رفض تاشيرات 81 من افراد عصابات الدراجات النارية منذ منتصف 2014، وتم طرد 27 منهم واوقف آخرون او اودعوا مراكز احتجاز.
واغلب ركاب الدراجات المستهدفين من جنسيات بريطانية ونيوزيلندية وفيتنامية وافغانية وبوسنية والبانية وعراقية
وتقول الشرطة ان عصابات الدراجات النارية يشكلون تهديدا متناميا للامن في استراليا. وبحسب خبراء فان العصابات المتنافسة تتواجه للسيطرة على تجارة المخدرات وبيع الاسلحة والمتفجرات.
وقال وزير العدل مايكل كينين ان هذه العصابات هي “وجه الجريمة المنظمة في استراليا”.
واكد ديتون “انا مقتنع بان رفض او الغاء التاشيرات يدخل الاضطراب على انشطة هذه المنظمات الاجرامية من خلال ابعاد العناصر الاساسيين من قادتها”