قائد “الأفريكوم”: ليبيا دولة فاشلة

اعتبر قائد القوات الأمريكية في أفريقيا “أفريكوم”، ديفيد رودريغيز، في شهادة أدلى بها أمام لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكي، الثلاثاء، أن ليبيا “دولة فاشلة” في المرحلة الحالية.

وقال في رده على سؤال لعضو مجلس الشيوخ، ليندزي غراهام، عما إذا كانت ليبيا تمثل “في الوقت الحالي دولة فاشلة” رد الجنرال الأمريكي “نعم سيدي”.

ووفقًا لوكالات فإن الجنرال رودريغيز كان يرد على أسئلة أعضاء اللجنة في مجلس الشيوخ، من ضمن مجموعة من كبار العسكريين الأمريكيين في جلسة خصِّصت لمناقشة الاستراتيجية الأمريكية في مواجهة تنظيم “داعش”.

وحول الموقف الحالي في ليبيا، قال رودريغيز “إن الاتفاق الذي ترعاه الأمم المتحدة ويدعمه المجتمع الدولي، لتشكيل حكومة وفاق وطني يواجه تحديات عديدة، تتمثل في غياب المؤسسات ومجتمع مقسم والعديد من الميليشيات المتنافسة”.

وأضاف “على الرغم من الدعم الدولي فإن حكومة الوفاق الوطني ستكون مطالبة بجهد كبير على مدى المستقبل المنظور، من أجل تأكيد سلطتها وتأمين أراضي ليبيا وحدودها ومواردها وشعبها”.

وأشار قائد القوات الأمريكية في أفريقيا إلى أن الولايات المتحدة منشغلة الآن بالتنسيق مع حلفائها الأوربيين، والمشاركة في جمع المعلومات الاستخباراتية، والتخطيط في إطار المجموعة الدولية لدعم ليبيا، التي تسعى إلى مساندة حكومة الوفاق الوطني.

ولم يعلق الجنرال الأمريكي على تصريحات المسؤولين الإيطاليين، من أن روما ستكون على استعداد للتدخل عسكريًّا في ليبيا لو تلقت طلبًا رسميًّا للقيام بذلك من حكومة الوفاق الوطني، بعد تشكيلها وإقرارها من قبل الحكومتين المتنازعتين في الشرق والغرب، لافتًا إلى أنه لا يعلم على وجه الدقة نسبة الأراضي التي يسيطر عليها تنظيم “داعش” حاليًّا في ليبيا، لكنه أكد أن نفوذ التنظيم يتركز في المناطق المحيطة بمدينة سرت.