الإعلان عن فتح سفارة لتونس بواغادوغو وإلغاء التأشيرة لمواطني البلدين

أعلن وزير الشؤون الخارجية، خميس الجهيناوي، يوم الخميس خلال اللقاء الذي جمعه بوزير الخارجية والتعاون والبوركينيين بالخارج، “ألفا بارّي”، أنه سيتم فتح سفارة لتونس بعاصمة بوركينا فاسو، “واغادوغو”.
وأفاد الجهيناوي، في تصريح إعلامي عقب اللقاء، أن هذا القرار سيُعلن خلال الدورة السابعة للجنة العليا المشتركة التونسية البوركينية التي تنعقد بتونس يومي 29 و30 سبتمبر الجاري، معتبرا أن هذا القرار” يؤكد الأهمية التي توليها تونس لمسألة التعاون مع بوركينا فاسو.

” وأكد استعداد تونس لوضع كل خبراتها وإمكانياتها على ذمة الشعب البوركيني، وفق أولوياته، ومساعدة البوركينيين في الإطارين الثنائي ومتعدد الأطراف على تنفيذ المشاريع التي يعتزمون إنجازها في ميادين مختلفة تشمل البنية التحتية والصحة والتعليم والبيئة والمالية والأشغال العامة وغيرها.
كما بين أن اللجنة العليا المشتركة ستمكن من حصر إمكانيات وأطر التعاون المتاحة لتطوير التعاون وتوحيد الجهود لتجاوز معوقات الإقلاع الاقتصادي بكلا البلدين.
من جهته، أفاد الوزير البوركيني أن هذه الدورة للجنة المشتركة ستتوج بالإعلان عن إلغاء العمل بالتأشيرة المفروضة على مواطني البلدين، معتبرا أن هذا القرار يهدف إلى دفع العلاقات التونسية البوركينية وخاصة في مجالات الصحة والبنية التحتية والأمن والدفاع وتبادل المعلومات.
وأكد، وفق بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية، عزم بلاده على تطوير علاقاتها مع تونس، التي ثمن استعدادها المتواصل لدعم مساعي بوركينا فاسو إلى تحقيق التنمية الشاملة.
وأفاد البلاغ أن اللقاء بين الوزيرين، الذي جرى قبيل انعقاد اللجنة العليا المشتركة التونسية البوركينية، مثل مناسبة لاستعراض واقع التعاون الثنائي وآفاق تطويره في ظل العزم المشترك على النهوض به، ووجود فرص وإمكانيات واسعة للشراكة في جميع المجالات.

واتفق الطرفان على تكثيف نسق تبادل الزيارات بين سامي مسؤولي البلدين، وعلى إرساء أطر للمشاورات السياسة والاقتصادية المعمّقة.
كما تم خلال اللقاء التعرض إلى مسألة إصلاح هياكل الاتحاد الإفريقي وتطوير آليات عمله، وسجل الطرفان تطابقا في وجهات النظر في هذا المجال، بحسب نص البلاغ.
يشار إلى أن وزير الشؤون الخارجية، خميس الجهيناوي، صرح عقب لقائه اليوم الخميس برئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي بأنه تقرر فتح سفارتين جديدتين وخمسة مكاتب تجارية لتونس بإفريقيا.