مجلس الأمن الدولي يُدين عملية بن قردان ويدعو إلى محاسبة منفّذي الهجمات الإرهابية

Dienstag, den 9. Mai 2006 nahm die amtierende EU-Ratsvorsitzende, Österreichs Aussenministerin Ursula Plassnik an einer Sitzung des UN-Sicherheitsrates zur Lage im Sudan im UNO Hauptquartier in New York, USA teil.

أدان مجلس الأمن الدولي، بشدّة، “الهجمات الإرهابية التي استهدفت، الإثنين المنقضي، منشآت أمنية وعسكرية بمعتمدية بن قردان من ولاية مدنين، وأسفرت عن استشهاد مدنيين وأعوان من قوات الأمن والجيش وإصابة آخرين.

واعتبر مجلس الأمن، في بيان له اليوم الأربعاء، أن هذه الهجمات الإرهابية “غير مبرّرة”، قائلا “إن كل عمل إجرامي غير مبرّر، مهما كانت دوافعه ومنفّذوه”.
ودعا المجلس الدول الأعضاء في الأمم المتحدة إلى “إحالة منفّذي هذه الهجمات على العدالة والتعاون في ما بينها في هذا المجال”.
وكان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، قد أدان العملية الإرهابية التي استهدفت مدينة بن قردان، مجدّدا “إلتزام المنتظم الأممي بالوقوف مع الشعب التونسي في جهوده الرامية إلى مواجهة آفة الإرهاب”.