منجي الحرباوي :كتلة نداء تونس مهددة بالانقسام بسبب الخلافات

قال النائب في البرلمان عن حركة نداء تونس، منجى الحرباوى، إن “كتلة النداء مهددة بالإنقسام إلى كتلتين، بسبب الخلافات التى طفت مجددا على السطح في الفترة الأخيرة، بين شقي حافظ قايد السبسي وقيادات أخرى غاضبة منه، على غرار رضا بالحاج وفوزى اللومى وخميس كسيلة وعبد العزيز القطي”.

وأضاف أن “نصف أعضاء الكتلة فقط أو أكثر بقليل، حضروا اليوم أشغال الأيام البرلمانية التى يفترض أن يتم خلالها الحسم في اختيار رئيس ومكتب كتلة، وذلك بعد أن رفض البعض الحضور ، استجابة لدعوة المدير التنفيذي للحزب، حافظ قايد السبسي التى وجهها في شكل مراسلة إلى النواب، الجمعة وطلب فيها تأجيل الأيام البرلمانية وبالتالى تأجيل الحسم في الشخصيات التى سترأس الكتلة”، حسب رواية الحرباوي.
وأعرب أيضا عن تخوفه من أن تنقسم الكتلة إلى جزءين ، مشيرا إلى إمكانية الإعلان عن هذا الإنقسام يوم الإثنين القادم، إثر انتهاء أشغال الأيام البرلمانية التى تنعقد بمجلس نواب الشعب، يومي السبت والأحد”.
كما عبر عن خشيته من أن يكون لهذا الإنقسام “تداعيات سلبية على وحدة الحزب وعلى الإستقرار الحكومي”، داعيا جميع الأطراف المتصارعة إلى “التوحد من أجل المصلحة العامة وإلى أن يكون الحوار هو السبيل الوحيد لفض جميع الخلافات