بعد انتهاء مهلة الحوار والتهديد بالمغادرة : وزير الصناعة يعلق على أزمة بتروفاك

أكد وزبر الصناعة والتجارة زياد العذاري أن هناك مساع جدية لحل أزمة شركة بتروفاك داعيا الى ضرورة تطبيق القانون.

واعتبر العذاري أن البلاد التونسية تعيش وضعا دقيقا يتطلب مزيدا من الدفع نحو فتح حوار اجتماعي من أجل عدم خسارة هذه المؤسسة الاقتصادية.

واشار العذاري الى ان الترويج لتونس كوجهة استثمارية يتطلب عدم تسويق نص قانوني فقط وانما يتطلب أيضا التسويق للبلاد كوجهة مستقرة تحمي المستثمرين وتوفر لهم مناخا جيدا للاستثمار.

ويذكر أن شركة بتروفاك قد هددت بمغادرة البلاد التونسية بعد انتهاء المهلة التي قدمتها للحكومة التونسية لتنفيذ التفاقيات المبرمة مع الدولة التونسية من أجل فض الاعتصام الذي عطل عمل الشركة منذ 16 جانفي الماضي.