ثامن حالة وفاة في صفوف الحجيج التونسيين

انتقلت إلى جوار ربها الحاجة «خيرة زهاونية» بعد أن أقامت مدة أسبوع بقسم الإنعاش بأجياد .
رحم الله الفقيدة رحمة واسعة ورزق أهلها وذويها الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.