نجل الرئيس يقترح رسميا الشاهد لرئاسة الهيئة السياسية.. وهذه القيادات تُعرب عن رفضها

شهد اجتماع حزب نداء تونس المنعقد اليوم الأحد 18 سبتمبر 2016، ردود فعل متباينة حول المقترح الذي قدّمه المدير التنفيذي للحزب حافظ قائد السبسي والرامي إلى توسيع الهيئة السياسية ومنح رئاستها لرئيس الحكومة يوسف الشاهد.

و نجل رئيس الجمهورية صرّح خلال مداخلته بأنّه أجرى استشارات واتصالات عديدة بالقيادات الحزبية والهياكل الجهوية للخروج بمقترح توسيع الهيئة السياسية ومنح الشاهد قيادتها.

وقد تولّت النائبة أنس الحطاب تلاوة المقترح الذي تضمّن عديد النقاط أهمها توسيع الهيئة السياسية لتشمل بعض القيادات على غرار لزهر العكرمي ولزهر القروي الشابي وعددا من أعضاء الكتلة البرلمانية، وترشيح يوسف الشاهد لرئاسة الهيئة السياسية.

ونال هذا المقترح اعجاب مناصري “حافظ” الذين صفقوا له طويلا، في حين جوبه بالرفض من قبل عدد من النواب والقياديين على غرار الناصر شويخ، الذي اعترض بصفة قطعية على بنود المقترح، ووزير التربية ناجي جلول الذي بلغ رفضه حدّ تهديده بالاستقالة من الحزب.