وزيرة الصّحة تُغادر الجلسة التي جمعتها بنوّاب القصرين، ونائب ينسحب ويكشف ما حدث خلال اللقاء

اِنعقدت صباح اليوم الخميس 15 سبتمبر 2016 بمقرّ وزارة الصحة جلسة عمل موسّعة خصّصت للجهة الصحّية بالقصرين بإشراف سميرة مرعي وزيرة الصحّة وبحضور نوّاب الجهة في مجلس نوّاب الشعب وممثّلي الأسرة الصحّية بالقصرين.

وقد اِنسحب النائب عن الجبهة الشعبية أيمن العلوي من هذه الجلسة إثر مُغادرة الوزيرة للجلسة التي تعللّت بإلتزاماتها مع الحكومة وفق تعبير النائب.

هذا وأشار أيمن العلوي أنّ الإجتماع لم يتطرق إلى حلول جذرية للوضع الصحي بالمنطقة واِكتفى بتقديم أرقام عامة وفضفاضة وكلام خشبي مع غياب تام للجدية رغم أنه طالب بالقيام بتفقد اداري ومالي معمق حول الفساد بالقطاع الصحي.

ونبّه النائب إلى ضرورة أن يخرج الاجتماع بقرارات واضحة وجدية بعيدا عن التفاصيل التقنية، الشيء الذي دفعه لمقاطعة الجلسة.

يُذكر أنّ وزارة الصّحة قالت في بلاغ لها أنّه تمّ خلال الاجتماع استعراض التّدابير المناسبة للتّسريع في الاستجابة لحاجيات المستشفى الجهوي بالقصرين من موارد بشريّة ومادّية إضافيّة تؤهّله لتلبية تطلّعات المواطنين لخدمة صحّية متطوّرة، كما مكّنت الجلسة من الوقوف على متطلّبات إنجاز المشاريع المبرمجة لفائدة الولاية في الآجال المحدّدة.