سفير أمريكا بتونس: ملتزمون بمواصلة كل الدعم المطلوب لتونس

أكد سفير الولايات المتحدة الامريكية بتونس، دانيال روبينستين، في تصريح إعلامي على هامش زيارة يؤديها اليوم الاثنين وغدا الثلاثاء إلى ولاية صفاقس، “التزام بلده بمواصلة كل الدعم المطلوب لتونس في المجالين الأمني والعسكري، وكذلك في المجال الاقتصادي وعلى صعيد ترسيخ الديمقراطية”.
وقال السفير في رده على سؤال يتعلق بموعد قدوم الخبراء الأمريكيين إلى تونس للمساعدة في تركيز منظومة المراقبة الالكترونية للحدود مع ليبيا، “نحن لن ندخل في تفاصيل كل برامج التعاون الأمني والعسكري التي تبقى من مشمولات وزير الدفاع التونسي، الذي يمكن ان يجيب عنها”.
وكان وزير الدفاع الوطني أعلن أمس الأحد أن تقنيين من ألمانيا وامريكا سيصلون خلال الاسبوع المقبل إلى تونس للمساعدة على تركيز منظومة المراقبة الالكترونية، التي اعتبر أنها “تكتسي أهمية قصوى في مراقبة الحدود التونسية الليبية”.
وفي ما يتعلق بالوضع الإقليمي المتأزم الذي يحيط بتونس، أكد دانيال روبينستين أن “الولايات المتحدة مستعدة لمواصلة أنشطة التعاون مع حلفائها وأصدقائها في كامل البحر الأبيض المتوسط»، واصفا التعاون الوثيق مع تونس بـ”العامل المهم في هذه الفترة”.
وإجابة على سؤال يتصل بإمكانية تنازل بلده عن التعويضات التي يتوجب على تونس دفعها له بعد حادثة الاعتداء على السفارة الأمريكية، قال السفير الإمريكي “إن هذا الموضوع لا يزال قيد الدرس في الدوائر المختصة، وخاصة منها مجلس نواب الشعب”، بحسب قوله.
وعلى صعيد التعاون الاقتصادي، أوضح دانيال روبينستين، أنه «يتواصل إنجاز عديد البرامج بغاية تحسين تنافسية القطاع الخاص في تونس، فضلا عن بعض المساعدات الخاصة بخلق مواطن شغل ودعم الاستقرار الاقتصادي”.
وأضاف قوله “سنبذل قصارى جهدنا في السفارة الامريكية لمساعدة الشركات الصناعية في جهة صفاقس على اكتساب قدرة أكبر على المنافسة في الأسواق العالمية، وعلى تطوير صادراتها وخلق فرص عمل ومواطن شغل”.
وتشمل زيارة السفير الامريكي، التي تعد أول زيارة رسمية له خارج العاصمة، بحسب ما ذكره في تصريحه ال علامي، سلسلة من الزيارات إلى كل من غرفة التجارة والصناعة لصفاقس، وفرع الغرفة التجارية التونسية الأمريكية في الجهة، والمركز الثقافي «فرنكلين» الذي سيحتضن لقاء بممثلين عن منظمات المجتمع المدني بالجهة، ولقاء بخريجي برامج الحكومة الأمريكية. كما سيلتقي السفير الامريكي مع ثلة ممثلي الجهة بمجلس نواب الشعب.
يذكر أن مواكبة الصحفيين لهذه الزيارة تم حصرها في تصريح إعلامي بمقر الولاية عقب المقابلة التي جمعت السفير الامريكي بوالي الجهة، الحبيب شواط. كما عرفت عملية ترتيب هذا اللقاء الاعلامي والزيارة بشكل عام اجراءات أمنية مشددة ودقيقة.