نصر الله : نشكر تونس وردود الأفعال رسالة قوية لإسرائيل

أكبر أمين عام حزب الله اللبناني حسن نصر الله في خطاب ألقاه على قناة المنار اليوم الأحد 06 مارس 2016 الموقف التونسي تجاه تصنيفه وتوصيفه من قبل مجلس التعاون الخليجي بالـ”منظمة الإرهابية”.

وقال نصر الله في كلمته ” نشكر الموقف التونسي رئيسا وشعبا وأحزابا على اختلاف اتجاهاتها ومنظمات ونقابات ووسائل إعلام في تنديدها بهذا التوصيف معتبرا أن هذا الموقف يدل على حقيقة حضور المقاومة في هذه الأمة على حد تعبيره.
وأضاف نصر الله ” نشكر كل من أدان واستنكر ورفض موقف مجلس التعاون الخليجي مشيرا إلى أن هذه الصرخة التي سمعناها في هذه الشعوب قيمتها عالية ولا تقاس في ظل سطوة المال والأنظمة والتكفير الديني والسياسي مؤكدا أن كل من اتخذ موقفا في ظل هذه الظروف عرض نفسه ومصالحه الحزبية والدولية والوطنية للخطر لأنه وقف في وجه الغضب الملكي ..فالسعودية قد لا تسامح تونس وكل من يرفض قرارها بتوصيف حزب الله منظمة إرهابية.
واعتبر نصر الله أن أهمية ردود الأفعال الشعبية في كونها رسالة قوية لإسرائيل بأن لا تحلم بأن يصبح وجودها طبيعيا قائلا “لا يمكن أن يأتي يوم نقبل فيه وجودكم وبقاءكم ..لا يمكن أن تصبحوا أصدقاء لشعوبنا العربية والاسلامية أنتم أعداء وإرهابيون وستبقون كذلك في نظرنا” واسرائيل التي تدنس مقدساتنا في الأقصى يجب أن تتلقى هذا الجواب.. ولن يستطيع أي نظام عربي التطبيع مع إسرائيل وفق قوله.