10 مارس: الجامعة العربية تختار أمينا عاما جديدا خلفا للعربي

يعقد مجلس جامعة الدول العربية، الشهر المقبل، اجتماعًا غير عادي، بالقاهرة، بناء على طلب مصر، لاختيار أمين عام جديد للجامعة، خلفًا للحالي، نبيل العربي، التي تنتهي ولايته 30 جوان 2016.
وقال نائب الأمين العام للجامعة، أحمد بن حلي، في تصريحات صحفية، اليوم الإثنين، إن مصر طلبت رسميًا عقد اجتماع لمجلس الجامعة، على مستوى وزراء الخارجية، في دورة غير عادية، يوم 10 مارس المقبل، على هامش الدورة العادية الوزارية الـ 145، التي ستترأسها البحرين.
وأضاف بن حلي، أن “الاجتماع سيبحث تعيين أمين عام جديد للجامعة العربية خلفًا للعربي، نظرًا لتأجيل القمة العربية إلى جويلية المقبل في موريتانيا”.
وأشار بن حلي إلى أن الأمانة العامة تلقت ردودًا مؤيدة مكتوبة لعقد اجتماع، في اليوم المذكور، من الجزائر، والسعودية، والبحرين، بخلاف موافقات شفهية من دول أخرى، لم يسمها.
من جهتها، قالت الخارجية المصرية، في بيان لها، أمس، إن وزيرها سامح شكري، “يجرى حاليًا اتصالات مكثفه مع وزراء الخارجية العرب، لدعم المرشح المصري للمنصب (دون أن تسميه)”.
ومنذ عام 1945 توالى على منصب أمين الجامعة العربية، 5 مصريين وتونسي واحد، وهم: عبد الرحمن عزام، ومحمود رياض، والشاذلي القليبي (تونسي)، وعصمت عبد المجيد، وعمر موسى، ونبيل العربي.