في ايران : نساء سافرات ورجال محجبون!

أطلقت ناشطة إيرانية حملة تحت عنوان “حريتي في الخفاء”، لمساندة مواطناتها في مقاومة الحجاب المفروض عليهن قسرا وقد ارتدى رجال في ايران الحجاب في ما ظهرت الفتيات سافرات في تغريدات انتشرت على مواقع التواصل الإجتماعي نقلتها صحيفة الإنتدبندت البريطانية .
وتسعى الناشطة الإيرانية “ماسيه الإنجاد” المقيمة في نيويورك، من خلال حملتها تلك إلى تشجيع النساء في إيران على تحدي قمع الدولة والاستمتاع بلحظات حرية يمارسنها خلسة على وسائل التواصل الاجتماعي ليراها الناشطون حول العالم.
وبالفعل نشرت ناشطات من داخل إيران صورا لهن سافرات في شوارع وحدائق ومراكز تجارية عامة في غفلة من شرطة الآداب الإيرانية المعنية بفرض إجراءات ارتداء الحجاب ومثيلاتها.
وتقول هذه التغريدة “إيران: بعض النساء اضطررن لقص شعورهن وارتداء ملابس الرجال لتفادي الشرطة” وحظيت دعوتها الرجال في إيران لمساندة النساء، بتفاعل كبير على تويتر وأنستغرام من داخل الأراضي الإيرانية.