الحبيب الصيد يكشف خفايا مبادرة رئيس الجمهورية

أكّد رئيس الحكومة الحبيب الصيد، منذ قليل، في جلسة التصويت على الثقة في مواصلة الحكومة لنشاطها، أنّه جاء من أجل واجب وطني قائلا “كان ما جاش رئيس الجمهورية لااني ما جيتش”.

وقال الحبيب الصيد أنّ الدستور واضح، وأنّ هذه هي اللعبة الديمقراطية وعلى الجميع القبول بها.

وشدّد الصيد على أنّه ليس لديه إشكال في تغييريه، غير أنّه يُريد ذلك بأشكال دستورية، مشيرا إلى أنّ “المبادرة الرئاسية طيبة وتفاعلنا معها ايجابيا وليس هناك إشكالات”.

وأشار الحبيب الصيد إلى أنّ مبادرة رئيس الجمهورية الداعية إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية أصبحت محاولة لتغيير رئيس الحكومة، متابعا “ماناش شادين في المناصب”.

وأضاف رئيس الحكومة أنّ الهدف الأول لمبادرة الباجي قايد السبسي كان نبيلا ثم أصبحت تصفية حسابات، مؤكدا “ماجيتش باش نقعد، لكن باش نشرح موقفي”.