الصيد: قمت بجميع واجباتي وأنا مرتاح الضمير ولست متمسكا بالمناصب وهناك توجه إتفق عليه 3 أحزاب ولم أعمل ضده

شدد رئيس الحكومة الحبيب اليصد في مستهل كلمته على أن وضع البلاد يحتّم الإستمرارية والإستقرار وهذا له تأثير على إقتصاد وسمعة البلاد مشددا على انه كان من أولويات الحكومة موضوع مقاومة الفساد الذي إستفحل في البلاد ووجب إيلاؤه إهتماما خاصّا.

وأضاف الصيد ان الحلّ في موضوع التشغيل متعلق بمجموعة من العناصر على غرار الأمن والوضع الإجتماعي وطريقة الحوار التي يجب إتخاذه معتبرا أن الثورة قامت من أجل مشكل التشغيل وهو موضوع أساسي وجوهري وحلّه يستلزم الإستدامة قائلا “إحداث مواطن شغل هو خيار غير صائب وأتحمل مسؤولية ما أقول والحل هو في خلق الديناميكية والإطار المناسب للإستثمار”.

كما قال الصيد “قد قمت بجميع واجباتي وأنا مرتاح الضمير ولست متمسكا بالمناصب” مضيفا “هناك توجه إتفق عليه 3 أحزاب ولم أعمل ضده ولكن هنالك أسس ومعاملات يجب أن يتم الإتفاق عليها”.