“إف بي آي” يحقق في اختراق شبكة كمبيوتر حملة هيلاري الانتخابية

أعلن مسئولون أمريكيون أن مكتب التحقيقات الفيدرالي (اف بي اي) ووزارة العدل الأمريكية يجريان حاليا تحقيقات في اختراق شبكة الكمبيوتر الخاصة بحملة مرشحة الرئاسة الديموقراطية هيلاري كلينتون.
وأضاف المسئولون أن الأجهزة الأمنية الأمريكية تقوم أيضا بالتحقيق في اختراق اجهزة الكمبيوتر الخاصة بالحزب الديمقراطي.
وأصدرت حملة هيلاري الانتخابية بيانا قالت فيه ان شبكة الكمبيوتر الخاص بالحملة تخضع حاليا للمراجعة من جانب خبراء أمنيين.
وأضاف البيان أنه ليس هناك دليل حتى الآن يشير إلى اختراق الشبكة الداخلية للحملة.
ويعتقد الخبراء الامنيون أنه تم اختراق شبكة حملة هيلاري الانتخابية كما جرى مع أجهزة الكمبيوتر الخاصة باللجنة الوطنية للحزب الديموقراطي في الوقت الذي لا يزال يعمل فيه مكتب التحقيقات الفيدرالي من اجل تحديد حجم وطبيعة اختراق شبكة كمبيوتر حملة هيلاري الانتخابية.
ويأتي ذلك بعد يومين من دعوة المرشح الجمهوري في انتخابات الرئاسة الامريكية دونالد ترامب روسيا الى اختراق مراسلات هيلاري الالكترونية أثناء شغلها منصب وزيرة الخارجية والتي قيل إنها حذفتها.