ارتفاع عدد المصابين بالحمى التيفية في قابس وغموض حول مدى انتشار الوباء

0
1

ارتفع عدد المصابين بوباء الحمى التيفية في معتمدية غنوش من ولاية قابس الى 12 حالة حسب ما كده المدير الجهوي للصحة الصادق الزايري خلال جلسة انعقدت امس بمقر الولاية فيما يؤكد المجتمع المدني بالمنطقة وجود اكثر من 40 حالة في المستشفي.

هذه الجلسة شهدت عدم اتفاق حول مدة عمل خلية الازمة التي اصبحت 4 ساعات بعد ما كانت مبرمجة ل24 ساعة.

و في هذا الاطار سيينفذ اهالي معتمدية غنوش يوم غضب الثلاثاء المقبل للتعبير عن استيائهم من التفاعل السلبي و التعتيم الذي تنتهجه الاذارة الجهوية للصحة بقابس كما سيطالب المحتجون بزيارة وزير الصحة, وذلك وفق ما اكدته اذاعة تطاوين.

وتجدر الاشارة الى ان الحمة التيفية وفق تعريف منظمة الصحة العالمية, هي عدوى جرثومية للسبيل المعوي ومجرى الدم، تسببها السلمونيلا التيفية؛ وهي العصوية التيفية. وتتميز الحمى التيفية بظهور مفاجئ لحمى مستدامة، وصداع شديد، وغثيان، وفقد للشهية، وإمساك أو إسهال في بعض الأحيان.

وهي تسري من البراز إلى الابتلاع؛ فالمياه النظيفة والنظافة والإصحاح الجيد تقي من انتشار التيفية ونظيرة التيفية.

المياه الملوثة هي إحدى سُبُل سراية المرض.

الحمى التيفية شائعة في البلدان الأقل تصنيعاً، ويرجع ذلك ـ أساساً ـ إلى مشكلة مياه الشرب غير المأمونة، والصرف الصحي غير الكافي، والفيضانات.

Share 13 Tweet 0