مطار اسطنبول يعود إلى سالف نشاطه بشكل طبيعي

عاد سير العمل في مطار أتاتورك الدولي بإسطنبول، إلى وضعه الطبيعي، بعد الاعتداء الإرهابي الذي نفذه 3 انتحاريين مساء أمس الثلاثاء، وأسفر عن مقتل 36 شخصا، بالإضافة إلى الانتحاريين، وإصابة 147 شخصا.

وأعلن رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، فجر اليوم، خلال زيارة تفقدية للمطار أنَّ سير الرحلات الجوية، عاد إلى طبيعته، في الساعة 02:20 من اليوم الأربعاء بالتوقيت المحلي (11:20 بتوقيت غرينتش).
ويتوافد المسافرون منذ الصباح الباكر على المطار، وبسبب إلغاء بعض الرحلات، توجه المسافرون الذين ألغيت رحلاتهم، إلى مكاتب شركات الطيران الموجودة في المطار، للحصول عى تذاكر سفر على الرحلات الأخرى المتوجهة إلى مقاصدهم.
ويستمر العمل لإصلاح الأضرار التي لحقت، بمنطقة وصول المسافرين في قسم الرحلات الخارجية بالمطار، حيث وضعت حواجز حول المنطقة المتضررة، كما رفع بها العلم التركي.
وتسير حركة المرور حول المطار بشكل طبيعي، ويقوم رجال الشرطة، بمساعدة الكلاب البوليسية، بتفتيش السيارات الداخلة إلى المطار. وكان يلدريم قال في تصريحاته، فجر اليوم، إنَّ التحقيقات الأولية تشير إلى تنفيذ تنظيم “داعش” للاعتداء الإرهابي.