صدامات عنيفة بين محتجين وأعوان الأمن وايقافات في مدينة عنابة الجزائرية

أصيب عشرات المحتجين واعتقل آخرون في صدامات عنيفة بين محتجين وقوات مكافحة الشغب ليلة السبت/الأحد وسط مدينة عنابة التي تقع على مسافة 600 كيلومتر من العاصمة الجزائرية شرقي البلاد.

وذكرت مصادر محلية، بحسب ما نقلت صحف جزائرية، أن صدامات عنيفة اندلعت إثر منع قوات مكافحة الشغب الباعة المتجولين من استغلال أماكن غير قانونية بالقرب من سوق الحطاب المعروف بالمدينة، لممارسة نشاطهم التجاري الذي اعتادوا عليه، وهاجم المحتجون مبان عمومية ومرافق خدماتية ومركزا للشرطة.

وتوسعت رقعة الاحتجاجات لتصل إلى ساحة الثورة، حيث خرّب مشاغبون أملاكا حكومية وخاصة.

وتسببت المواجهات في إصابة عشرات الأشخاص بجروح متفاوتة بينهم رجال من الشرطة، إضافة إلى اعتقال العشرات من المحتجين.